17

بسم الله الرحمن الرحيم 

تحية عربية طيبة وبعد :

لايعلم الغيب الا الله والراسخون بالعلم 

جوي عياد واحدة من الراسخات بالعلم انها ليست باسم أو برقم عادي بين الأرقام , انها تلك التي اذا نظرت الى محياها اقشعر بدنك كله , وكأنك أمام قديسة بل انها قديسة هذا الزمن , لست ترى فيها الاّ كلمة الله وما أراده الله ولن ترى غير ذلك 
جوي عياد هي تلك السنبلة المنحنية تواضعاً الممتلئة بحبوب الحنطة التي هي سبب لمعيشة الناس والتي لايستغنى عنها

انه التواضع الذي حباه الله بها لأن ملىء السنابل تنحني بتواضع والفارغات رؤسهن شوامخ .
جوي عياد : لها ألف لقب ولقب ولكن اللقب الذي تحبه هي ( اني انسانة عادية ) وتلك صفات القديسات .
لست أتكلم عن منجمة أو قارءة  فنجان أو واحدة من آلاف المطبلين والآلاف المؤلفة ممن قرأوا حرفين وقالوا نحن نعلم ماسيحصل غدا 
ولكنها تلك الماسة التي تحاكي السماء والسماء تحاكيها .
نعم لقد انتهى الوحي بوفاة رسولنا الاعظم صلوات الله عليه وآله وصحبه المنتجبين وسلم 
ولكن لم ينقطع نداء السماء ولن ينقطع كما الغيم لاتنقطع عنه قطرات الماء الا اذا أراد رب السماء جل جلاله غير ذلك 
جوي عياد , هي من قال عنهم الله ( الراسخون في العلم ) ولكن أي علم ؟ هل علم الفناجين والقهوة الصباحية بين النساء 
أم علم الكف ؟ أم علم الدجل الذين يطلبون شعرة من ظهر فرس او قطعة قماش من ذيل ثوب رجل ؟؟!!

لا انها راسخة في علم باب مدينة العلم الذي حدثنا عنه رسول الاسلام رسول الانسانية كلها في حديثه الشهير (( ان كنت انا مدينة العلم فعليّ بابها ومن اراد دخول المدينة فاليدخل من الباب )) رواه بخاري ومسلم 
جوي عياد انها صاحبة علم الجفر الأولى التي استطاعت أن تفك رموزه الطاهرة بيديها الطاهرتين لتخبرنا ماحصل وماسيحصل 
وقد تكلمت في كثير من القنوات الفضائية عن الجفر بعد أن استماتوا ليعرفوا من أين وكيف تصدق تنبؤات جوي عياد الى هذا الحد 

فلم نرى منجم من هؤلاء الآلاف يسألهم أحد المحاورين من أين تأتي بتوقعاتك , لأنهم لم يلمسوا صدق 20 أوأقل من 10 % من صدق تنبؤات ماسيأتي والتي يأخذونها من الفلك وعلم النجوم فقط لاغير والدليل حين يلتقون بهم في رأس السنة الميلادية القادمة يقول مقدم البرامج (( لنرى ماذا تحقق من نبوءاتك في التي قلتها في السنة الماضية .

أما الاستاذة القديسة جوي عياد كانت تسأل كل مرة بذهول من أين تأتي بهذا , لانه ليس كلاما عاديا وليس تنبؤ عادي 
فنرى المنجمين يقولون كلاما عاما يحصل في كل بيت وفي كل بلد طيلة سنة كاملة وبدون تحديد موعد فيمسكوننا بطريقة مضحكة ساذجة 
ولكن علم القديسة ملكة التوقعات جوي عياد لم يكن عاديا ً فهي دارسة علم الجفر المنسوب لسيدنا علي كرم الله وجهه والذي لايمكن ان ينسب لغيره الا اذا زور التاريخ  والأحاديث تتكلم بهذا والروايات لاتنتهي للباحثين فقط وليس للذين يأخذون دينهم من شبابيك التذاكر والقنوات المسيىئة , انه علم باب مدينة العلم الحامل لباب خيبر الذي قاتل به بشراسة والذي لايمكن لألف رجل حمله او زحزحته عن مكانه . نحن هنا نتكلم عن تاريخ موثق في خزوة خيبر 
علم الجفر أو الجفر ليس كتاباً كما يتوقع الكثير من الناس بل هو مخطوطات بيد علي سلمه اياه جبريل عليه السلام وجوي عياد أدرى بسر هذا الأمر الذي لاتريده أن يبقى سراً  

ولكن السؤال هنا لماذا حين يظهر أحد الأشخاص ويفهم هذا الكلام المكتوب بالجفر لأنه ليس كلاما عاديا بل رموز توصل الراسخ بعلمه الى اجابة لسؤاله ويستطيع من خلاله أن يسأل القرآن والقرآن يجيب , نحن لانعلم أبدا عن علمها الذي تعلمته من علي بن ابي طالب وكيف وبأي طريقة تستنبطه .
في احدى لقاءاتها مع احدى القنوات قالت كلمتها المشهورة (( انا اجلس بالعشرين يوماً لكي أحصل على نون عين ميم )) 
الى جانب علمها الجم بالجفر هي عالمة أيضا بعلم الارقام وعلم الطاقة وعلم الفلك 
لم تكن جوي عياد شعاع واحد من الشمس بل كانت الشمس كلها لأنها جمعت كل مافي جعبتها لتعطينا اياه ولتنقذنا قبل وقوع الحدث وسمعت منها مرة في احدى القنوات أنها تكون سعيدة جدا حين لايصدق تنبؤ قالته سيء يؤذي أحد ولكن مصداقيتها هي التي تجعلها تتكلم كي يأخذ الغير احتياطاته ليس الا .
ان تكلمت عن تنبؤاتها القوية الغير عادية والاستثنائية ربما  لن انتهي من هذا المقال بسنة , 
التساؤل هنا يفرض نفسه . وهنا بيت القصيد .

انتبهوا ايها القراء : المستغرب بالامر ان هنالك من  حارب تلك العالمة العظيمة مجرد كلمة حق . رغم ان صاحب الحق سلطان هل اذاً ؟؟؟!!!!!
 توقع بأن السيسي ليس الرئيس القادم وأن أحمد شفيق هو صاحب مصر وممهد الامام المهدي
 كأنها كانت تشعر بمكالمتها التي كانت ترتجف فيها لكون كلمة الحق فانها قالت انها تفتح النار عليها وأنها تحمل كفنها على يدها بسبب هذا التوقع وكأنها كانت تعلم جيدا ما سوف يجري لها , فلا ندري نحن هل هذا التوقع سيصدق أم أن الله سبحانه وتعالى قد رفعه أم سيغيره , والايام القادمة هي التي ستكون الفيصل لتبين لنا ذلك , هل هذا توقع جوي عياد بأن السيسي لن يكون الرئيس القادم لمصر وأحمد شفيق هو صاحب مصر هو الذي فتح عليها النار ؟ وكانت مواجهة شرسة لانقلاب الناس عليها نظراً لأن محبي السيسي كثر والملفت هنا أنه قد تم تلفيق قضايا بعد تصريح جوي عياد , قضايا جديدة للفريق أحمد شفيق لم تكن بالحسبان كما تم وضع حظر في المطار بعدم سفره
اذا تم رجوعه الى مصر  , وهذا الأمر الذي رفضه الفريق أحمد شفيق وبسبب هذا القرار لم يرجع الى مصر . والغريب أن جوي عياد امتنعت عن الاعلام فهل امتنعت بكامل ارادتها , أم تم منعها من الاعلام لانعلم ولكني اسعى للبحث عن الحقيقة بمقابلة جوي عياد أو الاتصال بها هاتفيا ًلأعرف منها الحقيقة أوماخلف تلك الحقيقة هل هي منعت من الاعلام بارادتها أم تم منعها وجمهورها الغفير ينتظرها بفارغ الصبر وسأكون الباحثة عن تلك الحقيقة .
فلا أدري لما حاربوا سلطانة العلم في زماننا هذا 
أم حاربوها بمجرد أن عندها علم خاص على مستوى العالم للامام علي المسلم والخليفة الرابع الذي أعطاه الله علما عظيما ولا أحد ينكر هذا 
انه باب مدينة العلم حاربوها به فهل اصبح حامل السيف البتار سيفاً يقطعوا به رقاب العلماء ؟ لا ادري 
لماذا اختفت عن الساحة تلك العالمية جوي عياد القديسة في علمها والصادقة بكلمتها وكل توقع منها موثق على القنوات بحذافيره سياسيا واقتصاديا وجغرافيا حتى وصلت الى ان تتوقع بهطول الثلج على مصر بحيث ضحك الجميع وخصوصا العاملين في الارصاد الجوية حيث قالوا ان هذا لا ولن يحصل ولم يحصل في تاريخ مصر وذكرت حتى الفترة والزمن وحصل هذا وتداولت كل القنوات العربية هذا التوقع , وكيف ننسى توقعها بأن سوريا لن تضرب من قبل امريكا في الوقت الذي كانت امريكا تحشد وتجهز قواتها العسكرية من سفن وغيرها لضربها سنة 2013 
وكيف ننسى توقعها الذي هز العالم بأن بشار الأسد لن يرحل الا بمزاجه بحيث أن الكل من منجمين توقع اسقاطه وتنحيه ومنهم من توقع باغتياله ومرت الايام عليهم ولم ينجح الا توقع تلك الملكة .

(( وقالت في توقع لها اضافت في برنامج 360 على فضائية القاهرة والناس أن مصر فيها كنوز لمصر وحصل هذا بالكنز العظيم الذي حققته مصر في تأسيس قناة السويس وأيضا توقعت بأن لاحرب عالمية ثالثة , وقالت أيضا مافيش رئيس للبنان بسبب تعثرات سياسية   (( نقلا عن شبكة الاعلام العربية ))

والتوقع الذي صرحت عنه بتتويج ألمانيا بكأس العالم وبعدد اهدافه باشارة من اصبعيها برقم 7 لصالح المانيا منح جوي عياد - لقب ملكة التوقعات بالعالم العربي والعالمي 



وكيف ننسى توقعاتها في كل أماكن التفجيرات بالاسم والمكان والزمان لمصر قالت كل ذلك بلسان الحق الذي حاربوه 
وهل ننسى مؤخرا توقعها عن اكتشاف النفط في مصر منذ أيام وقد حصل هذا 
تلك التي تتصل السماء بها بعلمها والله يحب العلماء والمجتهدين بالحق ولا ناقة لها في ذلك ولا جمل سوى مصلحة مصر والامة العربية من تدارك العدو قبل ان يدركنا 
انها صاحبة رسالة وليست تبحث عن الشهرة لانها لو ارادت الشهرة لكانت كل شهر على قناة 
ولاتتوقع بأمور تافهة عن فنانة او موت فنان او سخافات المنجمين وقد كذبو بامور كثيرة 
والسؤال المهم والأهم (( من مصلحة من ابعاد جوي عن الساحة هل كان السبب بأنها توقعت بعدم اعتلاء السيسي الحكم في مصر وبأنه لن يكون الرئيس القادم 
وكون توقع جوي عياد بأن السيسي لن يكون الرئيس القادم فهذا يعني لنا انها لم تتوقع كما يتوقعون الآخرون الذين يتوقعون حسب نظرتهم السياسية ومتابعتهم للاحداث على نشرات الأخبار , ان هذا التوقع بالذات يدل على أن لجوي عياد علم خاص علم الجفر وهذا في صالحها لأنها لاتأتي بعلمها من منابع القنوات والاحداث السابقة والقيام بالربط لا بل من بحر الجفر الذي لايعلم به الا الراسخون أيضا فلجوي لها نظرتها الخاصة وتتوقع بالعلم وليس بتحليل الحدث ككل المنجمين الذين لا أستطيع أن اسميهم الا بذلك الاسم فالتنبؤ يختلف عن التنجيم والبحث في الماضي وربطه بالحاضر وكأن المنجم بهم أصبح محلل سياسي للاحداث وماسيحصل بها 
بينما جوي عياد ملكة التوقعات العالمية تجلس في غرفتها ليال طوال بيدها قلم وورقة وتبحث في علم حباه الله لها كي تستطيع معرفة أحداث تمليها عليها السماء التي أعطتها علم الجفر , والدليل أوالغريب أن الطفل في مصر كان يتوقع السيسي رئيس لمصر ولو كان منجم سؤل عمن سيكون الرئيس القادم فسيقول دون تردد السيسي لأنه ينظر الى الأحداث التي حوله ويعرف محبة الناس للسيسي 
اذا جوي عياد لم تفعل ذلك ولم يكن هجوما على أحد بل كان علم تأخذه من مصادر كلنا نعرفها ولانفهما وليس تحليلا حسب الاحداث كالبقية من المنجمين عفوا المحللين . 
جوي عياد ليست بهذا الغباء ولكن يبدو لي أن شيء ما في سريرتها تقصده فلماذا هي الوحيدة التي قالت بأن السيسي لن يكون رئيس مصر ولكن أقول انا هي الوحيدة التي تعلم هذا السر 
ونرجع للسؤال الأهم في هذا المقال : من مصلحة من محاربة امرأة في كل مكان أو من هذه المرأة التي يخافون ظهورها كي لأسبابهم الغامضة فقط لاسكاتها , أم لشعبيتها التي يخافون ان تجتاز شعبية رؤساء أمام شعبهم .
هل يريدونها أن تسكت وتحتفظ بمبادئها ورسالتها كي لاتكون سكينا يقطع رقاب سيناريو الذبح لدى الشعوب العربية ؟
ماذنبها ؟ هل ذنبها لأنها  تتكلم عن الامام علي وهو من ال البيت وعترة رسول الله ص قال رسول الله صلى الله عليه وسلم

(( اني تارك فيكم ما ان تمسكتم به لن تضلوا بعدي ابدا , كتاب الله حبل ممدود من السماء الى الارض وعترته )) 
وعن لسان جوي عياد تقول : كثير من المصادر تقول وعترة آل بيتي الا مصدر واحد او اثنين تمسكوا به , ليقولوا (( بسنتي )) والسنة هم من قال بقول رسول الله وفعل مافعله وهذا ماكان يفعله آل بيته اذا نحن كلنا مسلمون )) انتهى القول هنا 

وعن لسان العظيمة القديسة جوي عياد  حيث قالت (( عترة آل بيت رسول الله أول المسلمين فكيف نأخذ ديننا من الأخاديد ونترك النبع وهم آل بيت رسول الله الذي كان ينزل الوحي عندهم في بيته الطاهر ونذهب لغيرهم )) انتهى القول هنا 

لنجاة الأمة فكلنا مسلمين ولم يكن رسولنا الا مسلم وصحابته الكرام مسلمين فالنمشي على نهج رسولنا الأكرم ص وهذه هي رسالتها  
  
لماذا يكون الاعلام العربي كقالب ثلج لايذوب امام الحقائق الساخنة 
ولماذا يستخدم او استخدم توقعات جوي عياد حسب سياسة المحطة بحيث يأخذون مايقع تحت عاتق مصالحهم ثم ينسون النبع الروحاني الذي تستمده من علم عليم 
جوي عياد المسلمة التي لاتتمي الا للاسلام وتدافع عنه بشراسة تامة وكي لاننسى أن علي عليه السلام كل يوم ونحن نصلي 
وبعد السجود الأخير نسلم ونقول (( اللهم صلي على محمد وآل محمد كما صليت على ابراهيم وعلى آل ابراهيم في العالمين انك حميد مجيد )) فهل كان علي ليس من آل بيت رسول الله وزوج فاطمة بنت رسول الله البتول الزهراء التي وصفها الرسول الاعظم عليه افضل الصلاة والسلام بأنها سيدة نساء العالمين التي انجبت سيدا شباب أهل الجنة .
نعم كلهم صحابة نحترم عمر رضي الله عنه وابو بكر الصديق رضي الله عنه وعثمان بن عفان رضي الله عنه ولكن علي اوصى به الرسول في الكثير من احاديثه وجعله من اهل الكساء وعليكم قراءة الأحاديث الصحيحة التي ستعلمون من خلالها من هم اهل الكساء بحديث موثق وصحيح لسيدنا محمد  عليه الصلاة والسلام 
أخيرا أود أن أنوه عن أمر هام بأنني قد قرأت ورئيت الآلاف وعشرات الآلاف من الناس المطالبة بعودة جوي عياد وانتظارها بأن تنتطق , هذا ماسقني لكتابة هذا المقال 
الى جانب حبي الكبير لها لأني أعرف أن الشجرة المثمرة هي التي تلقى بالحجارة 

تلك هي ملكة التوقعات العالمية جوي عياد الشخصية الماسية لهذا الاسبوع 



حرر هذا المقال : الاعلامية صبا العلي 

إرسال تعليق تعليقات المجلة

 
الأعلى